كبيرة أم صغيرة؟ إليك ما تقوله شحمة أذنك عن شخصيتك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

ايله نيوز _

تتميز شحمة الأذن بأشكال مختلفة. فقد تكون كبيرة الحجم أو صغيرة أو مكتنزة أو رقيقة. إلا أن ما لا تعرفه الكثيرات هو أن هذه الأشكال تكشف الكثير من أسرار الشخصية والطباع والصفات.

1- شحمة الأذن الصغيرة
يعني هذا الشكل أنك لطيفة وحساسة. كما يدل على أنّك تظهرين الكثير من الوفاء للأشخاص المقربين منك وخصوصاً أفراد عائلتك. ويشير أيضاً إلى أنّك تتسمين بالبراءة والعفوية والوضوح التي تجعل بعضهم يستغل قدرات وطاقتك من دون مقابل. وتشير شحمة الأذن الصغيرة أيضاً إلى أنّك سريعة التأثر بما يجري في محطيك.

2- شحمة الأذن الطويلة والضيقة
يدل هذا الشكل على أنّك تنتمين إلى دائرة الأشخاص الذين يمكنهم تحقيق ما يريدون لأنهم يبذلون الكثير من الجهود من أجل بلوغ أهدافهم ولا يتخلون عنها أياً تكن الصعوبات التي يواجهونها. ويعني هذا الشكل أيضاً أنك مستعدة دائماً للتضحية من أجل الآخرين وتقديم المساعدة لهم وأنّك لا ترفضين أبداً أن تتشاركي معهم أوقات الحزن والفرح. كذلك يشير إلى أنّك تحبين أن تذهبي في رحلة إلى مكان بعيد بين الحين والآخر لتخرجي من دائرة نشاطاتك المهنية والعائلة وتعيشي لحظات لا تنسى.

3- شحمة الأذن السميكة
نقصد بها الشحمة المكتنزة وغير الرقيقة. وهي تدل على أنّك تتمتعين بثقة كبيرة بالنفس وأن التجارب الناجحة التي خضتها في حياتك تجعلك قادرة على مواجهة كل التحديات من دون تردد. كما تعني أنّك قادرة على تحقيق التوازن بين واجباتك المهنية ومسؤولياتك العائلية. وهذا ينعكس حيوية وارتياحاً على وجهك.

4- شحمة الأذن المكونة من جزأين
يشير شكل هذه الشحمة إلى أنّك تمتلكين الكاريزما التي تخطف قلوب الكثيرين وتجذب إليك كل الأنظار والعقول وتجعلك صديقة لعدد كبير من الأشخاص. كما يعني أنّك تتمتعين بالقدرة على أخذ القرارات الصائبة في الكثير من المواقف. فأنت تتسمين بالمنطق وتتحلين بإمكانية تحليل تلك المواقف بدقة وانتباه لتعلم الدروس وأخذ العبر والسير بنجاح على طريق حياتك في مختلف المجالات.

أضف تعليق