الملك يلتقي رئيس الوزراء الهولندي في لاهاي

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

بحث جلالة الملك عبدالله الثاني لدى لقائه مع رئيس الوزراء الهولندي مارك روته، في مدينة لاهاي اليوم الاثنين، علاقات الصداقة الأردنية الهولندية، وآليات تعزيز التعاون المشترك في مختلف المجالات.

جاء ذلك على هامش اجتماعات العقبة التي عقدت في هولندا لمتابعة بحث وتنسيق الجهود الدولية في الحرب على الإرهاب، حيث أعرب جلالة الملك عن تقديره لاستضافة هولندا للاجتماعات.

وجرى التأكيد على ضرورة البناء على الاتفاقيات التي وقعت بين البلدين خلال زيارة جلالة الملك إلى هولندا في شهر آذار الماضي لتوسيع التعاون في العديد من القطاعات، والاستفادة من الخبرات الهولندية في مجال الزراعة.

وشهد لقاء جلالة الملك ورئيس الوزراء الهولندي استعراض مجمل الأوضاع في المنطقة، وفي مقدمتها الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، حيث أكد جلالة الملك ضرورة التوصل إلى سلام عادل ودائم، على أساس حل الدولتين وبما يفضي إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، مشيرا جلالته إلى أهمية دور هولندا والاتحاد الأوروبي من أجل الدفع بعملية السلام.

كما تطرق إلى التطورات المرتبطة بالأزمة السورية، حيث تم التأكيد على أهمية التوصل إلى حل سياسي لها يحفظ وحدة سوريا أرضا وشعبا.

وحضر اللقاء وزير الخارجية وشؤون المغتربين، ومستشار جلالة الملك، مدير مكتب جلالته.
(بترا)

أضف تعليق