"السترات الصفراء" ترفض التفاوض مع الحكومة الفرنسية

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

ايله نيوز _

أعلن المحتجون الفرنسيون الذين يطلقون على أنفسهم اسم "السترات الصفراء" أنهم لن يفاوضوا الحكومة، الثلاثاء.

وقالت الحكومة الفرنسية،انها ستقترح الأربعاء حواراً في البرلمان حول أزمة التظاهرات.

وعقد رئيس الوزراء الفرنسي، إدوارد فيليب، محادثات أزمة مع ممثلي الأحزاب السياسية الرئيسية في أعقاب الاحتجاجات العنيفة المناهضة للحكومة التي هزت باريس.

وأصيب أكثر من 100 شخص في العاصمة الفرنسية، وألقي القبض على 412 خلال عطلة نهاية الأسبوع في أسوأ أعمال شغب تشهدها فرنسا منذ سنوات، حيث أحرقت عشرات السيارات.

وتسببت احتجاجات السترات الصفراء في جادة الشانزليزيه في قلب العاصمة الفرنسية باريس في خسائر بالملايين للاقتصاد الفرنسي، حيث قدرت الخسائر في قطاعات مختلفة بملايين الدولارات جراء أعمال الشغب، ويبقى المتضرر الأكبر قطاع السياحة.-

 

أضف تعليق