الرزاز : اعادة التوجيهي كاملا لـمـن يخفـق فـي اكثـر مـن 3 مواد

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

ايله نيوز _

اكد وزير التربية والتعليم الدكتور عمر الرزاز انه لم يطرأ أي تغيير على امتحان الثانوية العامة لهذه الدورة وان كافة الامور تسير وستسير وفق منهجية واضحة تتبعها الوزارة.

واضاف ان التغير في المحتوى والوقوف على قدرات الطالب واختياراته سيبدأ في العام الدراسي 2017 ـ 2018 قائلا نحن نتمنى ان يكون هناك انجاز جديد في كل عام وخطوة مهمة الى الامام .

وحول الشكاوي من اسئلة التوجيهي خلال اليومين الماضيين اشار الرزاز الى ان الامتحان يراعي قدرات الطلاب المختلفة ، فهناك طلاب استطاعوا اجتياز الامتحان دون اي معوقات وهناك طلاب توقفوا عند سؤال او سؤالين ،مؤكدا ان التصحيح لن يذهب هدرا اي اجابة ولن يضيع حق لاي طالب .

ودعا الرزاز اهالي الطلبة الى عدم القلق والابتعاد عن التوتر لاثارهما السلبية ،مطالبا بعدم الضغط على الطالب من اجل الدراسة في الوقت الحالي وعلى الجميع ان يدرك ان تغير منحى وشكل وهيكل الامتحان سيكون له اثر ايجابي ومريح على الاهالي والطلبة .

وحول من لم يستكمل متطلبات النجاح اكد الرزاز ان كل طالب لم يستكمل 3 مواد ودون ذلك يمكنه التقدم بدءا من الدورة الشتوية القادمة ومن لم يستكمل متطلبات النجاح لفوق 3 مواد عليه اعادة الامتحان كاملا وفي الحالتين سيتم احتساب علاماته على المجموع المعتمد والجديد 1400 علامة .

واكد الرزاز توجه الوزارة لاجراء امتحان تقييمي في الصفين الثالث والتاسع ، موضحا انه السبب وراء ذلك نتائج دراسة اظهرت وجود صعوبة في التعليم لدى نسبة كبيرة من طلاب الثالث الابتدائي وبالتالي الكشف عنها سيساعد في القضاء عليها وتداركها مبكرا ،اما الهدف من الامتحان التقييمي للصف التاسع فهو لاكتشاف قدراته وذاته من خلال طرح كافة المساقات امامه من علمي وادبي ومهني وغيرها ليستطيع ان يختار ما يريده في المستقبل واين تكمن قدراته .

واشار الرزاز الى ان الملف المهني كان يحظى بالعديد من القضايا المغلقة والتي تمنع الطالب المهني من حقه في الحصول على الشهادة الجامعية البكالوريوس او الدبلوم اما الان فيستطيع الطالب المهني اذا ما تجاوز المواد العلمية من دخول الجامعة واذا تجاوز المواد الخفيفة من دخول كليات المجتمع وكذلك الصناعي اذا ما تجاوز مواد العلمي في الرياضيات والفيزياء والعلوم فيتمكن من دخول الجامعة واذا تجاوز المواد الادبية سيتمكن من دخول كليات المجتمع مشددا على ان التعلم حق للجميع، والتعلم هو تعلم مدى الحياة ومن حق اي انسان ان يحصل على حقه كاملا في هذا المجال

أضف تعليق