الاعتصامات مستمرة لطلاب التوجيهي ضد الفصل الواحد

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

ايله نيوز 

لا زال موضوع قرار اعتماد امتحان التوجيهي لفصل واحد بدلاً عن فصلين يثير جدلا واسعا بين المؤيدين و المعارضين ، بينما تستمر اعتصامات بعض الطلاب و الطالبات في العاصمة و المحافظات مطالبين التربية والتعليم بالعودة إلى نظام الفصلين ولكن من الواضح أن الوزارة  تعتمد  نظام الفصل الواحد و هي متمسكة بقرارها هذا على الرغم من الاعتصامات. 

  

الطلبة  في  بعض الاعتصامات أكدوا  لوسائل الاعلام  أن قرار تحويل نظام الثانوية العامة " التوجيهي" الى فصل واحد غير منصف لهم، حيث أن هذا النظام سيترتب عليه دمج في المواد و زخم كبير في المعلومات ، ولن يستطيع الطالب التركيز في المادة 

إحدى الطالبات عبرت عن رأيها حول قرار الفصل الواحد و وصفته بالمتعب و إنه من شأنه أن يزيد من ضغط الطلاب 

 

من جهته قال أمين عام  وزارة التربية والتعليم  الأسبق  محمد بزبز الحياري أن تغيير نظام امتحان  التوجيهي في الأردن  أمر غير مقبول  "بحسب حديثة " و أن كل وزير يريد أن يضع بصمته أو رؤيته الخاصة و المعينة

وأضاف أن مع كل وزير جديد هناك تغيير جديد على التوجيهي أي إنه ليس هناك أي مؤسسية واضحة و هذا لا يصب في مصلحة الطلاب. و أضاف أن في الستينيات و السبعينيات كان التوجيهي على نظام الفصل الواحد و أن الانسان يتطور و يتقدم و لا يعود للوراء ، فيما عبر عن استياءه من مجلس التربية و التعليم

و تساءل الحياري مستنكرا عن دور المجلس فيما يجري الآن . و اقترح أن يكون هناك محطات تقييمية في حياة الطالب و أنه لا يجوز تركه للثانوية العامة للتقييم .

 و أنه يجب أيضا العمل على إعداد الطالب و تأهيله للدخول للجامعة 

 

  مدير إدارة الامتحانات الدكتور نواف العجارمة  قال في تصريحات إعلامية سابقة أن الامتحانات للدورة الواحدة هذا العام ستبدأ  في  الخامس عشر من شهر حزيران المقبل وقال: لا عودة عن قرار الدورة الواحدة 

 

لا سيما أن الوزارة تتجه إلى حوسبة الامتحان تدريجيا خلال السنوات الثلاث المقبلة لجميع المباحث، ما يتيح للطلبة التقدم للامتحان أكثر من مرة وبمساحة زمنية اوسع يذكر ان  وزارة التربية والتعليم أكدت مؤخرا ان عقد امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة في دورة امتحانية واحدة قائم اعتبارا من العام الدراسي الحالي 2018/2019 ولا عودة عنه 

 

بدورها قامت "جفرا نيوز" بالتواصل مع الناطق الرسمي باسم وزارة التربية والتعليم  وليد الجلاد الذي ذكر أسباب اتخاذهم لهذا القرار مؤكداً أن هذا القرار لمصلحة الطلاب و أنه قد سبق الحديث به منذ سنوات و أنه ليس بالقرار الجديد المفاجئ

 

فيما أكد الجلاد أن هذا القرار يعود بهدف تقليل عدد الأوراق الامتحانية التي تشكل عبئًا كبيرًا على الطالب ؛

 إذ إن الطالب سيتقدم في نظام السنة الواحدة إلى (8) مباحث امتحانيه 

 

و اضاف انه  يدخل بالمعدل (7) مباحث فقط ، بينما يتقدم الطالب في النظام الحالي إلى عدد كبير من الأوراق الامتحانية يتراوح بين (14- 18) ورقة؛ الأمر الذي يرهق الطالب ويستنفد جهده و أن نظام الفصلين يزيد من الضغط النفسي على الطالب و أهله  

و أضاف أنه يتبع هذه الدورة دورة تكميلية تتيح للطلبة غير المستكملين و الراغبين برفع معدلاتهم الاستفادة منها  

ومن الجدير بالذكر أن هذا النظام سيتيح للطالب المساحة ليختار المباحث التي تناسب رغباته و ميوله في فرع الذي يرغب بدراسته. 

يشار ان  عدد الطلبة الذي تقدموا لامتحان الثانوية العامة (التوجيهي) 73104 مشترك في كانون ثاني الماضي وتوزعت أعداد المشتركين بواقع 24758 للفرع العلمي، و 32524 للأدبي، و 4517 لفرع الإدارة المعلوماتية، و 259 للفرع الصحي، و131 للفرع الشرعي، بالإضافة إلى 5226 للفرع الصناعي، و1499 للفرع الزراعي­، و 877 للفرع الفندقي 

أضف تعليق