هكذا يتجسّس Gmail على رسائلكم الإلكترونية!

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

ايله نيوز _

يؤثر تغيير شركة "غوغل" المرتقب في تدابيرها الإعلانية على ملايين مستخدمي خدمة "جي مايل" حول العالم، إذ ستتوقف الشركة عن قراءة البريد الإلكتروني لانتقاء إعلاناتها وتوجيهها، علماً أن أنظمة "غوغل" التلقائية تفحص رسائل البريد الإلكتروني الصادرة والواردة روتينياً، لتفعيل عملية جمع البيانات الضخمة للشركة، وبالتالي دعم إعلاناتها الموجهة.

وينحصر التغيير المذكور في خدمة "Gmail"، وأشارت الشركة في تدوينة لها، الجمعة، إلى أن استهداف "Gmail" للإعلانات في المستقبل سيعتمد على إعدادات الحسابات الحالية التي يُمكن للمستخدمين التحكم بها.

وأشارت نائب رئيس "غوغل كلاود"، ديان غرين، إلى أن "هذا القرار يدفع إعلانات Gmail نحو الانسجام مع طريقة توجيهنا الإعلانات في خدمات غوغل الأخرى"، ولم تحدّد موعداً لتفعيل التعديل.

يُذكر أن "غوغل" واجهت دعاوى عدة من قبل ناشطين وجمعيات حقوقية، على خلفية مراجعتها رسائل البريد الإلكتروني. وفي كانون الأول الماضي، وافقت الشركة، مبدئياً، على إيقاف البحث عن البريد الوارد، إلى حين وصولها إلى البريد الإلكتروني للمُستلم، للمساعدة على مكافحة المخاوف إزاء انتهاك "غوغل" قوانين التنصت في الولايات المتحدة، وفقاً لصحيفة "واشنطن بوست" الأميركية.

أضف تعليق