10 آلاف دولار.. لمن يقبل بالإنتقال إلى هذه المدينة!

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

عرضت مدينة أميركية مبادرة تشجيعية من أجل إقناع الأشخاص والعائلات بالانتقال إليها والعيش فيها، بهدف تعزيز فرص النمو الاقتصادي، بعد انتقال الكثيرين للعيش في المدن الكبرى. وتتلّخص المبادرة، التي تقدمت بها مدينة تولسا الأميركية، بعرض مبلغ لا يقل عن 10 آلاف دولار لمن يوافق على الإقامة فيها لمدّة عام على الأقل، وسيحصل العاملون من هؤلاء على المال نقداً.
 

ويتضمن المبلغ الذي تقدمه المدينة الواقعة في ولاية أوكلاهوما دعماً للإيجار وإعانات مالية على مدى عام كامل، وفقاً لصحيفة "واشنطن بوست" الأميركية. وتأمل المدينة من خلال هذا الحافز أن تستقطب الموظفين الذين يرغبون في الإقامة والسكن في المدن الرئيسية والكبيرة.

ويأتي البرنامج الذي تقدمه مدينة تولسا برعاية من مؤسّسة عائلة جورج كايسر، التي نشرت المبادرة على موقعها على الإنترنت.

ومنذ نشر الإعلان على الموقع أوائل تشرين الثاني الجاري، تلقت المؤسّسة 6000 طلب للانتقال إلى المدينة.

وقال المدير التنفيذي في المؤسسة كين ليفيت إن برنامج تولسا النائية هو جزء من من استراتيجية أوسع لجعل المدينة أكثر حيوية ونشاطاً وبالتالي تحفيز التنمية الاقتصادية من خلال تحفيز الأعمال وتنويعها.

ومن أجل القبول في برنامج الانتقال إلى المدينة، يجب ألا يقل عمر المتقدم للطلب عن 18 عاماً، ويعمل في مدينة تسمح له بالعمل عن بعد.

أما كيفية توزيع المبلغ فجاء كالتالي 2500 دولار نفقات انتقال، مصروف شهري يبلغ 500 دولار للمساعدة في تغطية نفقات الإيجار، بالإضافة إلى 1500 دولار بعد استكمال الإقامة في المدينة في السنة الأولى.

وهناك حافز آخر يتمثل في مبلغ 300 دولار شهرياً كمساعدة إضافية لإيجار المسكن.

المصدر: سكاي نيوز

أضف تعليق