الأشغال الشاقة عشرون عاما لقاتل زوجته في ناعور

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

ايله نيوز _

صادقت محكمة التمييز على حكم لمحكمة الجنايات الكبرى يقضي بوضع زوج اقدم على قتل زوجته بالأشغال الشاقة عشرين عاما.

ووفق القرار فان المتهم اقدم في حزيران 2015 على اطلاق عيارات نارية من مسدسه باتجاه المغدورة اثر خلافات عائلية نشبت بينهما وذلك بينما كانت تقف امام باب منزلها الكائن في منطقة ناعور حيث قام بدفعها ثم اطلق عليها عيارا ناريا في رأسها ما ادى الى وفاتها.

وكانت محكمة الجنايات قررت في حكم سابق تخفيض العقوبة الصادرة بحقه الى الاشغال الشاقة مدة عشر سنوات لوجود اسقاط للحق الشخصي من قبل بعض الورثة الشرعيين الا ان محكمة التمييز نقضت الحكم للتأكد من ان اسقاط الحق الشخصي جاء من جميع الورثة الشرعيين.

واتبعت محكمة الجنايات النقض وقررت تجريمه بجناية القتل القصد ووضعه بالأشغال الشاقة مدة عشرين عاما لافتة في حكمها ان المصالحة لم تتم من جميع الورثة وايدتها محكمة التمييز في الحكم وقالت انه جاء مستوفيا لكافة شروطه القانونية ولا يشوبه اي عيب من العيوب وان العقوبة تقع ضمن الحد القانوني للجرم الذي جرم به.

أضف تعليق