الشوبكي : ما تشهده الاغوار لم يحصل في أي منطقة

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

كشف مدير مخدرات اقليم الجنوب الرائد احمد الشوبكي ان الاردن انتقلت من بلد ممر الى بلد استقرار ، مؤكدا على ضرورة تظافر جميع الجهود على المستوى الوطني و الرسمي لمحاربة هذه الافة.
جاء ذلك في اجتماع الجهات المختصة في منطقة لواء اغوار الكرك والذي حضره نواب المنطقة ومتصرف اللواء الدكتور فراس ابو فاعور .
وبين الشوبكي ان هناك ازدياد في كمية المخدرات التي تضبط 4 اضعاف عما كانت علية ويقدر عدد القضايا المسجلة حوالي 14 الف قضية في الاردن.
واشار الى انه تم ضبط مادة سامة اثناء المداهمة لمنطقة غور الصافي تستخدم لقتل الصراصير يتم تصنيعها واضافتها لمادة الدخان وتم ضبط البودرة السامة ويعتبر استخدامها نوع من انواع الانتحار وتسجل في المحاكم تهمة تسبب الوفاة
وقال ان عدد القضايا المسجلة في الاغوار حوالي 100 قضية وتتراوح اعمار المتعاطين من 18 الى 27 سنة .
واضاف ان ما حصل في الاغوار لم يحصل في أي منطقة وهذه حالة نادرة والأولى على مستوى المملكة منوها ان تقرير المختبر اشار الى المواد التي استخدمت عبارة عن دخان عادي مخلوط مع مبيد سام.
واستعرض الشوبكي الدور الذي يقوم به مكتب المكافحة في اقليم الجنوب بالتعاون مع جميع الاجهزة الامنية .
واكد بانه تم الموافقة على فتح مكتب للمخدرات بغور الصافي وسيتم الان تشغيل مفر زة موقتا لحين فتح المكتب.
وتحدث رؤسا الاجهزة الامنية والنواب واعضاء مجلس المحافظة ورئيس البلدية عن اهمية تفعيل دور المساجد والمدارس والاندية والجمعيات والمجتمع المحلي للحد من هذه الظاهرة وضرورة التعاون مابين المواطن ورجل الامن لكشف المتعاطين والمروجين للمخدرات وتفعيل دور الاهل في متابعة الابناء والابلاغ عن اي متعاط .
وتم الاتفاق على توقيع وثيقة شرف يوقع عليها ابناء الاغوار لمكافحة المخدرات سيتم اعدادها قريبا .
وطالب ممثلوا مجلس المحافظة ضرورة فتح مكتب للمخدرات واعادة نقاط التفتيش على مداخل اللواء ومراقبة الاماكن البعيدة عن التجمعات السكانية وتكثيف الدوريات داخل اللواء وتفعيل دور الاندية والجمعيات والمساجد.

أضف تعليق