مدينة هونولولو تفرض غرامة مالية على استخدام الهاتف أثناء المشي

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

ايله نيوز _

إذا كنت من الأشخاص الذين يتواصلون مع الآخرين بإرسال رسائل نصية أو التواصل عبر تطبيقات الهاتف الذكي، فيجب الحظر لأن هناك غرامة فرضتها مدينة أميركية على هؤلاء الأشخاص.

ففي مدينة هونولولو بجزر هاواي، فرضت السلطات الأميركية غرامة تصل إلى 99 دولار على الأشخاص الذين ينظرون هواتفها إلى يقومون باستعمالها لإرسال رسائل خلال عبور الطريق.

وأقرت الولاية قانونا ينص على أن "المشاة الذين يستخدمون الأجهزة الذكية خلال عبور الشارع أو الطريق السريع يجب تغريمهم".

وستكون غرامة المخالفين للمرة الأولى بقيمة تتراوح بين 15 إلى 35 دولارا باعتبارها "سابقة أولى"، وفق ما نشرت صحيفة "الصن".

ومن المقرر أن يدخل القانون حيز النفيذ في 25 أكتوبر المقبل، لكنه يستثني المكالمات العاجلة إلى خدمات الطوارئ.

وفي المقابل، اعترض سكان بشدة على مشروع القانون الجديد واتهموا الحكومة بمضاعفة الأعباء على المواطنين.

ويأتي هذا القانون بعد أن أظهرت إحصائيات حديثة إصابة أكثر من 11 ألف شخص في الولايات المتحدة بين عامي 2000 و 2011 نتيجة لحوادث "المشي المشتت"، وفقا لمجلس الأمن الوطني الأميركي.

 

أضف تعليق