الرئيسية / من هنا وهناك / “حماية المستهلك” ترفض رفع أجرة التكسي الأصفر

“حماية المستهلك” ترفض رفع أجرة التكسي الأصفر

ايله نيوز _

إنتقدت حماية المستهلك قرار هيئة النقل البري بتعديل فتحة العداد لـ" التكسي الأصفر" من 25 قرشا الى 35 قرشاً وتحديد أقل قيمة سيتقاضاها التكسي الأصفر لأي طلب دينار وتعديل فترة الإنتظار 2.5 دينار/ ساعة.

وقالت في بيان أن كل القرارات التي تتخذها الحكومة دائما تأتي على حساب المواطن الغلبان الذي يعاني أصلا من ظروف معيشية صعبة، حيث سيضطر المواطنين الى دفع أجرة العداد دينار حتى لو كانت المسافة المقطوعة متر واحد فقط وهذا سيشكل عبئاً أضافيا عليه.

كما أكدت على رفض واستهجان الأغلبية الساحقة من المواطنين لأسعار المشتقات النفطية التي يتم وضعها لصالح الإحتكار.

وأضافت  أن إنصاف طرف وهو التكسي الأصفر والذين يملكونه غالباً أصحاب الإحتكارات يجب أن لا يكون على حساب الطرف الأخر وهو المواطن وكان من الأولى على هيئة النقل إنصاف التكسي الأصفر من خلال تنظيم عمل هذا القطاع بعيداً عن سيطرة وجشع المحتكرين لهذا النوع من وسطاء النقل ومنافسته من التطبيقات الذكية.

وطالبت حماية المستهلك التشديد على عمل وأداء التطبيقات الذكية التي بدأت تتغول على التكسي الأصفر بشكل واضح وكل يحقق مكاسبه على حساب المواطنين الذين تم تركهم قصداً بدون وساط نقل عامة ولصالح المحتكرين.

واستهجنت الجمعية  التصريحات الحكومية التي تحدثت عن السبب وراء رفع فتحة العداد وهي ارتفاع معدلات التضخم وإرتفاع أسعار المحروقات متناسيا أن هذا التضخم وهذه الإرتفاعات طالت كل طبقات وشرائح المجتمع وخاصة الطبقتين الوسطى والفقيرة اللتان تستخدمان التكسي الأصفر في أغلب تنقلاتهما وليس التكسي والعاملين عليه فقط.

وبينت أن حماية المستهلك مع دعم ومساندة العاملين على التكسي الأصفر كونهم مواطنين وأصحاب عائلات ويجب أن تكون حمايتهم من خلال تنظيم عمل التطبيقات الذكية التي ما زالت تعمل بشكل فوضوي واضح ونطلب أيضاً بمصالحة عادلة لأسعار كليهما وبما لا ينتهك حقوق المتلقين ذلك أن التعليمات التي أصدرتها الجهات المسئولية لتنظيم عمل هذه القطاع لم تطبق بالكامل مما يستدعي الإسراع في تطبيق التعليمات كاملة لتحقيق التوازن بين جميع الأطراف .