الرئيسية / من هنا وهناك / حكومة الرزاز تخالف التوجيهات الملكية

حكومة الرزاز تخالف التوجيهات الملكية

ايله نيوز _

كشف النائب حازم المجالي يوم امس عن قرار مفاجىء و غير عادل لحكومة الدكتور عمر الرزاز ، بفرض ضرائب جديدة على المركبات التابعة لذوي الاحتياجات الخاصة المعفاة من الضرائب و الجمارك ، حيث قررت الحكومة إضافة (6) الاف دينار على المركبة بعد التخمين.

 

و عبر اهالي ذوي الاحتياجات الخاصة عن غضبهم لهذا القرار و عدم التفات الحكومة للجانب الانساني في قراراتها و زيادة العبىء على ذوي الاحتياجات الخاصة الذين يواجهون صعوبات كبيرة نظراً لما يعانونه من مشكلات جسدية و حركية ، إلا ان حكومة الرزاز لم تولي هذا الجانب اي شفقة و طبقت قرارها بلا هوادة.

 

تطبيق النظام الضريبي الجمركي الجديد على المركبات المعفاة لذوي الاحتياجات الخاصة ، سيؤدي الى زيادة الركود بالحركة الاقتصادية في قطاع السيارات ، خصوصاً بعد قرارات الحكومات الاخيرة التي فرضت الضرائب على المركبات الهجينة و اعادة فرض الضرائب على المركبات الكهربائية ، مما زاد اسعار تلك المركبات بنحو ألفين دينار ، وادى الى تراجع الاقبال على شراء السيارات بشكل لافت.

 

 

قرار حكومة الرزاز جاء مخالفاً للتوجيهات و الرؤى الملكية بتعطيل عجلة التسهيلات امام اشخاص يعانون من ظروف قاهرة دفعت بهم الى ان يلجؤا الى الحصول على اعفاءات من الحكومة للحصول على مركبات بسعر مناسب ، حيث كان جلالة الملك قد تحدث خلال تسلمه احدى الجوائز العالمية المعنية بالاهتمام بحقوق ذوي الاحتياجات الخاصة و هي جائزة "فرانكلن ديلانو روزفلت الدولية" ، حيث أكد جلالته حينها  على ان الاردن يولي ذوي الاحتياجات الخاصة الرعاية الكاملة لتسهيل اندماجهم وتفعيل مشاركتهم في المجتمع وضمان الحياة الكريمة لهم ومساواتهم مع باقي افراد المجتمع.