الرئيسية / من هنا وهناك / ركود اقتصادي في الأردن بانتظار الاعلان عن صفقة القرن !

ركود اقتصادي في الأردن بانتظار الاعلان عن صفقة القرن !

ايله نيوز _

يترقب الأردنيون بقلق الاعلان عن صفة القرن كما هو مفترض بعيد شهر رمضان المبارك، على نحو يعيش فيه الجميع تقريبا قلقا وركودا اقتصاديا بانتظار ما سيحدث.

 

السؤال الذي يتردد بين الأردنيين اليوم هو ما الذي سيحدث في اليوم التالي لاعلان صفقة القرنـ جولة واحدة في الاسواق الاردنية ورعم حلول الشهرالفضيل تشير الى ركود مصطنع هذه المرة ليس مرده الاجراءات الحكومية بقدر ما هو التخوف والترقب الذي يسيطر على الاردنيين.

 

فارتفاع منسوب الحديث عن الصفقة وتداعياتها المحتملة على الاردن خلق قلقا لدى اغلب المواطنين وشكل حالة من الاحجام عن الانفاق بحسب خبراء اقتصاديين على الرغم من ان رمضان الحالي هو الاقل كلفة على الاردنيين منذ ست سنوات بحسب ما يؤكد أمين عام وزارة الصناعة والتجارة والتموين يوسف الشمالي.

 

الوزارة وضعت دراسة لـ 71 سلعة وهي السلع الأساسية التي يستخدمها المواطن الأردني، حيث أظهرت الدراسة أن 4 سلع فقط ارتفعت إذا ما قورنت برمضان الماضي، وأن 13 سلعة انخفض سعرها والبقية استقرت ورغم ذلك يؤكد تجار ان ثمة حالة من عدم الاقبال على الشراء.

 

من جهته يؤكد رئيس غرفة تجارة عمان الحاج خليل توفيق إن التجار يواجهون ظروفا صعبة بسبب الركود وأكد توفيق عدم وجود أي نقص بالسلع، لافتا إلى أن 3 سلع ارتفع فقط سعرها. وبين أن ارتفاع السلع ليس أمرا معيبا، ولكن المعيب هو الرفع غير المبرر أو نقص الكميات.

 

وأرجع سبب انخفاض السلع هذا العام إلى سبب خارجي وهو انخفاض أسعار السلع من بلد المنشأ كالمكسرات والبقوليات، واما الأسباب الداخلية فترجع للمنافسة والركود .

 

الركود يبدو انه ينسحب على معظم القطاعات التجارية خاصة تلك التي تتطلب مبالغ باهظة للانفاق فيها مثل قطاعات الانشاءات الذي يؤكد مراقبون ركوده وامتناع المواطنين خاصة المغتربين عن الشراء فيه بانتظار ما سيحدث او ما سيعلن عنه قريبا على الصعيد السياسي وسط ارقام غير مؤكدة عنوجود ما يزيد عن 3 الاف شقة للبيع حالياً.